Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار الاقتصاد

ماسة زرقاء تدخل قائمة أغلى 10 قطع تم بيعها على الإطلاق

مدينة نابلس –

بيعت “Bleu Royal”، وهي ماسة زرقاء توصف بأنها مثالية، الثلاثاء، مقابل 43,8 مليون دولار خلال مزاد نظمته دار “Christie’s” في جنيف، من دون أن تنجح في خطف لقب أغلى حجر من نوعه في تاريخ المزادات.

وكانت ماسة “Bleu Royal“، القطعة الأساسية خلال سلسلة مزادات تُنظم هذا الشهر، إلى جانب قطع شهيرة من تاريخ السينما، بينها عقد من اللؤلؤ كانت تضعه الممثلة أودري هيبورن أو ساعة كانت ملكاً للنجم مارلون براندو.

وتُعدّ الماسة البالغ وزنها 17,61 قيراطاً، أكبر جوهرة زرقاء زاهية لا تشوبها شائبة من الداخل، تعرض للبيع في تاريخ المزادات.

هذا الحجر الموضوع داخل خاتم، كان جزءاً من مجموعة خاصة لمدة 50 عاماً.

وقالت دار المزادات إنه بيع بمبلغ 39 مليون و505 ألف فرنك سويسري بعد سبع دقائق من انطلاق المزايدات، إلى هاو بجمع التحف والقطع الفنية شارك في المزايدة عبر الهاتف.

وقال المسؤول عن مبيعات المجوهرات لدى دار “Christie’s” في جنيف، ماكس فاوست، لوكالة فرانس برس “نحن سعداء للغاية بالنتيجة. لقد بيعت (الماسة) بسعر يناهز 2,5 مليون دولار للقيراط الواحد. إنها أغلى قطعة مجوهرات تباع في عام 2023 بأكمله، دولياً، في أي دار مزادات… نحن سعداء جداً جداً”.

وأضاف “إنها واحدة من أغلى 10 قطع تم بيعها على الإطلاق في فئة المجوهرات”.

وأعلن المسؤول العالمي لمزادات المجوهرات لدى دار “Christie’s”، راهول كاداكيا، قبل المزاد إن عددا كبيرا من الماسات الملوّنة الحديثة خضعت لقص مختلف تعزيزاً للونها.

أما في حالة “Bleu Royal” فإن “المادة الخام نفسها غنية جدا لدرجة أنهم تمكنوا من قصّها وفق نمط كلاسيكي رائع”، مضيفاً “إنها تلبي جميع المتطلبات – إنها حقاً الأفضل في فئتها”.

تُعدّ الماسات الزرقاء الزاهية التي تزن أكثر من 10 قيراط نادرة جدا.

ومنذ تأسيس دار “Christie’s” عام 1766، لم تعرض إلا ثلاث ماسات من هذا النوع للبيع، وكلها خلال الأعوام الـ13 الماضية.

لا تزال قطعة المجوهرات الأغلى ثمناً في تاريخ المزادات هي ماسة “Oppenheimer Blue“، التي بيعت في مقابل 57,5 مليون دولار في عام 2016.

وأوضح كاداكيا أن “مستوى سوق المجوهرات بات يحظى بالتقدير نفسه الذي تحظى به سوق الأعمال الفنية”.

وأضاف “رأى السوق أن هناك ندرة كبيرة في هذه الأحجار المميزة التي بدأ تحديد أسعارها بالطريقة نفسها التي تحدد بها أسعار اللوحات الاستثنائية”.

وفي المجمل، بيعت المجموعات الـ87 من “المجوهرات الرائعة” هذه بأكثر من 77,5 مليون دولار.

ساعة فيلم “Apocalypse Now”

وفي مزاد آخر نظمته دار “Christie’s”، بيعت الساعة التي كان يضعها مارلون براندو في فيلم “Apocalypse Now” عام 1979، بمبلغ يزيد قليلا عن 5 ملايين دولار.

وتحمل ساعة “Rolex GMT-Master” التي يعود تاريخها إلى عام 1972 تقريباً، نقش “السيد براندو” محفوراً يدوياً من جانب الممثل الأميركي الحائز جائزة الأوسكار.

وتقيم دار “Christie’s” مزاداً منفصلاً على مجوهرات عبر الإنترنت، يستمر حتى 16 نوفمبر، ويضمّ بين قطعه عقداً من اللؤلؤ وضعته أودري هيبورن في فيلم “Roman Holiday” لوليام ويلر عام 1953.

وطُرح العقد من جانب أحد جامعي الأعمال الفنية الأوروبيين بسعر يبدأ من 18 ألف فرنك سويسري (حوالى 20 ألف دولار)، لكن السعر قد يرتفع كثيراً في المزايدات.

ويستمر موسم مزادات الخريف بزخم في جنيف، حيث تقدم دار “Sotheby’s” أيضاً مجموعة استثنائية هذا الأسبوع، توصف بأنها أهم مجموعة من المجوهرات الإمبراطورية والملكية التي يتم طرحها للمزاد على الإطلاق.

المصد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *