Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
السودان

قمة في جيبوتي لبحث أزمة السودان واقتراح بعاصمة منزوعة السلاح

مدينة نابلس –

تنعقد في جيبوتي، السبت، القمة الطارئة لرؤساء الدول الأعضاء في الهيئة الحكومية للتنمية “إيغاد” وبمشاركة دولية واسعة، لبحث مخرج لأزمة الحرب المستمرة في السودان منذ منتصف أبريل بين الجيش وقوات الدعم السريع، التي أدت إلى مقتل أكثر من 10 آلاف شخص وتشريد نحو 7 ملايين.

وإضافة إلى حضور السودان وجيبوتي وأوغندا وكينيا وإثيوبيا والصومال، يشارك في القمة ممثلون للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية، ومبعوثا الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي لمنطقة القرن الإفريقي.

ووفقا لبيان سابق من الرئاسة الكينية، فإن القمة ستناقش الأزمة السودانية وتقديم الدعم لمسار منبر جدة، الذي شهد تعثرا الأسبوع الماضي بسبب عدم تنفيذ بنود اتفاق بناء الثقة الموقع قبل نحو شهرين، وتتضمن أهم بنوده القبض على عناصر النظام السابق الفارين من السجون.

ويعيش السودان أوضاعا أمنية وإنسانية خطيرة بسبب الفتال الذي تزايدت حدته خلال الأسبوع الأخير، مما أدى إلى سقوط المزيد من الضحايا في أوساط المدنيين، مع تدمير كبير لمنشآت استراتيجية وتدهور مريع في الأوضاع الإنسانية.

ومن المتوقع أن تناقش القمة تشكيل آلية دولية موسعة تستند إلى الرؤية التي أعلنها الاتحاد الإفريقي في 25 يونيو الماضي، وتتبني خطة تدمج بين رؤية منبر جدة ومقترحات “إيغاد”، التي تنص على إجراءات تؤدي لوقف الحرب وإطلاق عملية سياسية تفضي لانتقال السلطة من العسكر للمدنيين.

وتستند خطة الحل الإفريقية على 6 نقاط أساسية تشمل:

وقف إطلاق النار الدائم وتحويل الخرطوم إلى “عاصمة منزوعة السلاح”.

إخراج قوات طرفي القتال إلى مراكز تجميع تبعد 50 كيلومترا عن الخرطوم.

نشر قوات إفريقية لحراسة المؤسسات الإستراتيجية في العاصمة.

معالجة الأوضاع الإنسانية السيئة الناجمة عن الحرب.

إشراك قوات الشرطة والأمن في عملية تأمين المرافق العامة.

البدء في عملية سياسية لتسوية الأزمة بشكل نهائي.

الخرطوم – سكاي نيوز عربية

المصد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *