Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار عربية

عقب تحريض الاحتلال.. الهلال الأحمر ينفي وجود مسلحين داخل …

مدينة نابلس –

نفت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، الاثنين، ادعاءات الاحتلال الإسرائيلي بشأن “قيام مسلحين بإطلاق قذائف من داخل مستشفى القدس” في مدينة غزة.

وقالت الجمعية في بيان عبر منصة “فيسبوك”، إنها “تدين ادعاءات جيش الاحتلال الكاذبة بخصوص قيام مسلحين بإطلاق قذائف من داخل مستشفى القدس”، مشددة على أنها تعتبر المزاعم الإسرائيلية “تحريضا واضحا لمواصلة استهداف قوات الاحتلال للمستشفى و حصارها في مخالفة صريحة للقانون الدولي الإنساني”.

وكانت الجمعية الفلسطينية كشفت عن خروج مستشفى القدس الذي تديره في قطاع غزة عن الخدمة؛ إثر نفاد الوقود وانقطاع التيار الكهربائي، مشددة على أن آليات الاحتلال الإسرائيلي ودباباته تتمركز في محيط المستشفى من جميع الجهات.

وشدد بيان الهلال الأحمر على رفضه الادعاءات الإسرائيلية الكاذبة، لافتا إلى أن “الفيديو المنشور يظهر  بشكل واضح أن المسلحين جاءوا من الشارع في الوقت الذي كانت به دبابات الاحتلال تتمركز أمام المستشفى، الأمر الذي يعرض حياة الطواقم الطبية و المرضى للخطر”.

وكانت وزارة حرب الاحتلال حرضت على مستشفى القدس، بعد نشر مقطع مصور عبر منصة “إكس” (تويتر سابقا) ادعت من خلاله وجود مقاتلين من المقاومة الفلسطينية داخله.

وأكد على “عدم وجود أي مسلح داخل المستشفى ولم يتم إطلاق أي رصاصة من داخل المستشفى”، وأن “كل من في المستشفى هم من المرضى وعائلاتهم والطواقم الطبية”، بحسب البيان. 

وطالبت الجمعية الفلسطينية “المجتمع الدولي بضرورة التدخل بشكل فوري لحماية طواقمها المحاصرة داخل المستشفى والتي توجه خطر الموت المحدق في كل لحظة”.

اظهار أخبار متعلقة


ويواصل الاحتلال تصعيد حربه على المستشفيات في قطاع غزة في إطار حرب الإبادة الجماعية التي يشنها منذ مطلع الشهر المنصرم، والتي تركزت خلال الأيام الأخيرة بشكل كبير على مجمع الشفاء الطبي في مدينة غزة، ما أسفر عن استشهاد عشرات المرضى والأطفال حديثي الولادة جراء الحصار ونفاد الوقود.

ولليوم الثامن والثلاثين على التوالي، يواصل الاحتلال عدوانه على غزة؛ في محاولة لإبادة أشكال الحياة كافة في القطاع، وتهجير سكانه قسريا، عبر تعمده استهداف المناطق والأحياء السكنية وقوافل النازحين والمستشفيات.

وارتفعت حصيلة الشهداء جراء العدوان الوحشي إلى أكثر من 11240 شهيدا؛ بينهم 4630 طفلا و3130  امرأة، فضلا عن إصابة ما يزيد على الـ28 ألفا آخرين بجروح مختلفة، وفقا لأحدث أرقام المكتب الإعلامي الحكومي في غزة.

المصد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *