Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار الرياضية

سيلفا: توقفوا عن اللوم… تشيلسي بحاجة لاستراتيجية ليعود أقوى

مدينة نابلس –

سيلفا: توقفوا عن اللوم… تشيلسي بحاجة لاستراتيجية ليعود أقوى


الأربعاء – 28 شهر رمضان 1444 هـ – 19 أبريل 2023 مـ


مدافع تشيلسي طالب الجميع بتحمل مسؤوليته فيما يجري للفريق (رويترز)

لندن: «الشرق الأوسط»

حثَّ تياغو سيلفا، قطب دفاع تشيلسي الإنجليزي ومنتخب البرازيل لكرة القدم، الأربعاء، النادي اللندني على وضع «استراتيجية» لمنع تراجع نتائجه في الموسم المقبل بعد خروجه من ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا على يد ريال مدريد الإسباني حامل اللقب.
وتلاشى الأمل الأخير للفريق اللندني في إنقاذ موسم كارثي الثلاثاء بخسارته أمام ضيفه النادي الملكي 0 – 2 في إياب ربع نهائي المسابقة القارية العريقة، بعدما خسر بالنتيجة ذاتها ذهاباً الأربعاء الماضي في العاصمة الإسبانية.
واعترف سيلفا بأن الموسم كان قاسياً على النادي، وقال إن تشيلسي المدججة تشكيلته بالنجوم يوجد به لاعبون غير سعداء على الدوام.
وأنفق تشيلسي أكثر من 500 مليون جنيه إسترليني (620 مليون دولار) في سوق الانتقالات منذ شرائه من قبل كونسورتيوم بقيادة الأميركي تود بوهلي و«كليرليك كابيتال غروب» من الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش العام الماضي.
وأشرف على تدريب تشيلسي 4 مدربين حتى الآن هذا الموسم، آخرهم المؤقت فرانك لامبارد بعد إقالة الألماني توماس توخل وغراهام بوتر، وقاده برونو سالتور مباراة واحدة قبل تعيين لاعب وسطه السابق لامبارد.
وخسر لامبارد المباريات الأربع التي قاد فيها تشيلسي منذ تعيينه، وهز فريقه الشباك مرة واحدة فقط.
يحتل تشيلسي المركز الحادي عشر في الدوري بفارق 17 نقطة عن المركز الرابع مع بقاء سبع مباريات ومن غير المرجح أن يتأهل إلى إحدى المسابقات الأوروبية.
وقال سيلفا عقب الخسارة أمام ريال مدريد إنه من المهم تقييم الخطأ الذي حدث بدلاً من توجيه اللوم.
وأضاف: «لا يكفي أن ننظر إلى المدرب وقول إنه – خطأ هذا الشخص، إنه خطأ ذلك الشخص – إذا لم نتحمل مسؤولياتنا».
وتابع: «علينا أن نتوقف وتكون لدينا استراتيجية لعدم تكرار نفس الأخطاء العام المقبل».
وأردف سيلفا البالغ من العمر 38 عاماً قائلاً إن النادي اضطر إلى زيادة حجم غرفة تغيير الملابس لاستيعاب تشكيلته الضخمة، مع 8 تعاقدات جديدة في يناير (كانون الثاني) وحده.
وأوضح: «أعتقد أنه وقت صعب بالنسبة للنادي، مع تغيير المالك، ووصول العديد من اللاعبين، حتى إنهم اضطروا إلى زيادة حجم غرفة الملابس لأنه لم تكن هناك مساحة كافية لجميع اللاعبين».
وختم: «النقطة الإيجابية هي أن هناك لاعبين رائعين في الفريق ولكن النقطة السلبية هي أن شخصاً ما سينزعج، لأنه لا يمكن للجميع اللعب ويجب على المدرب اختيار 11 لاعباً وهناك 30 لاعباً».


المصد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *